الروابط
اخر الانشطة الثقافية
مهام المركز الثقافي
دروس اللغة العربية
احداث وندوات

 

 

 

 

 
انضم للقائمة البريدية
اضافة بريدك للقائمة
حذف بريدك من القائمة
من فضلك ادخل الرقم التاكيدى

 
مكتبة الفيديو
 
   
 
مكتبة الصور
 
نظم المكتب الثقافي المصري بباريس أمسية موسيقية بكنيسة اللوفر بقلب العاصمة الفرنسية بمناسبة تزامن احتفالات عيد الميلاد مع ذكرى المولد النبوي الشريف. وكان على رأس الحضور السفير المصري بفرنسا السفير إيهاب بدوي وحرمه وأعضاء السفارة بينما حضر من الجانب الفرنسي جون فرانسوا لوجاريه رئيس بلدية الدائرة الأولى وكارلا اريجوني رئيسة لجنة النشاط الثقافي ببلدية باريس. وأحيا الحفل – الذي أقيم تحت عنوان “صلاة من أجل السلام” – التينور المصري رجاء الدين و فرقة “روح الشرق” الباريسية للموسيقى العربية وكذلك فرقة كورال الأطفال “سانت سيسيل” للإنشاد الديني, وذلك تحت قيادة الموسيقار مصطفى فهمي. وتم عزف مقطوعات نالت إعجاب الحضور من المصريين والعرب والفرنسيين حيث امتزجت فيها الموسيقى الشرقية والكلاسيكية والأنشودة الدينية وأغاني عيد الميلاد. وجاءت كالتالي: “دعوة إبراهيم” وهي مزج لأغنية “محمد يا رسول الله” لجمال سلامة مع أغاني عيد الميلاد و”الليل” للمؤلف جون فيليب رامو و”خبز الملائكة” للمؤلف سيزار فرانك و”نداء” للمؤلف عبده داغر و”عيد ميلاد الدمي” للمؤلف هيبوليت أكيرمانس و”المسيح منتصف الليل” للمؤلف أدولف آدم و”السهم التائه” ارتجال على لحن من مشروع موزارت المصري و”نهاوند” للمؤلف فتحي سلامة و”مدد يا رسول الله”. وألقى السفير إيهاب بدوي كلمة مقتضبة وجه فيها الشكر للمسؤولين الفرنسيين الحاضرين مؤكدا أن مصر الجديدة حريصة على ضمان حرية العقيدة والعبادة لشعبها فمصر التي عرفت موسى واستضافت العائلة المقدسة تعد بأغلبية شعبها المسلم نموذجا للتسامح والتعايش بين الديانات. وأضاف “نحن بالأساس مصريون و تلك هي الهوية التي تجمعنا سواء كنا مسلمين أو أقباط” مؤكدا أن مدعي التدين الذين يقتلون ليس لهم أي صلة بالدين الإسلامي الذي ينبذ العنف و يدعو إلى المحبة و السلام. وأعرب جون فرانسوا لوجاريه رئيس بلدية الدائرة الأولى لباريس عن اعتزازه و فخره باستضافة هذه الاحتفالية الموسيقية “التي تساهم في تعزيز التبادل الثقافي والديني وكذلك العلاقات المتميزة بين مصر و فرنسا. وأشاد بالأداء الرائع والمبهر للفرق والفنانين المصريين المشاركين في الاحتفالية الموسيقية والذي انعكس في حماس وتفاعل الجماهير الحاضرة. جدير بالذكر أن المكتب الثقافي بباريس برئاسة الدكتورة غادة عبد الباري حرص بالتعاون مع بلدية باريس على تنظيم الأمسية الموسيقية في تلك الفترة التي شهدت تزامن الأعياد الإسلامية والمسيحية في مصر وفرنسا وكذلك من أجل توصيل رسالة سلام وتضامن مع الشعب الفرنسي ضد الإرهاب.  
 
     
 
أمسية غنائية بالمركز الثقافي 6 أمسية غنائية بالمركز الثقافي 1
امسية موسيقية بالمركز الثقافي 2 احد الامسيات الغنائية بالمركز الثقافي 3 أمسية غنائية بالمركز الثقافي 4
امسية موسيقية بالمركز الثقافي 5